الإثنين 17 يونيو 2024

قصه ليلى كامله

انت في الصفحة 1 من 6 صفحات

موقع أيام نيوز

انتي جايه اوضتي ليه بتعملي اية
اصل..
متتكلمي!
انا خاېفه انام لوحدي
وانتى قبل كدا كنتي بتنامي ازاي
كنت بنام عند جدو بس انا خاېفه من البيت لانى اول مره ابات هنا
قام من عالسرير بصمت
هتروح فين
بزهق هنام عالكنبه جمبك
ماشي
طلعت على السرير بهدوء وانا ببتسم وفرحانه
وسمعاه هو عمال يفرك..
اسر
اسر انت نمت
نعم
انت بتفرك ليه
اية بفرك دي!
بتتحرك كتير لو مدايق ممكن تيجي جمبي
لا شكرا
قعدت اضحك ڠصب عني ..
انتي ملبوسه ولا اية
بضحك لاء متخفش
انا مبخفش
كملت ضحك وانا حاسه اني مش قادره اسكت
يعني متأكده انك مش ملبوسه
ضحكي ذات فا لاقيته اتكلم بجديه مصتنعه
عايز انام كفايه صداع الفرح
سكت وهوا راح فالنوم فا قعدت ابص عليه من بعيد ملامحه كانت حاده بس جميلة.!
تاني يوم 
هتفطر انا عملتلك اك
قاطعني لاء مش بفطر انا نازل
ابتسمتله هاتلي حاجه حلوة وانت جاي
لف وبصلي اجيب اية!
حاجه حلوة
مشي وسابني عارفه انه مدايق من وجودي
انا اتجوزت اسر بناء على وصيه جدو لي لاني كنت عايشة مع جدو فتره كبيره بعد مۏت ماما وبابا اما اسر فا والده منفصل عن والدته وكلواحد في بلد وهوا كان قريب من جدو وبيحبه اوي يمكن عشان كدا قرر ينفذ وصيته وكان ماسك الشركه بتاعته كمان والي جدو كتب نصهالي والنص التاني ليا

لكن مكنش فارق معايا قد ما كان فارق اني هكون معاه..
فضلت طول اليوم بره في جنينه الفيلا لحد ما لقيت اسر راجع وانا كنت بطلب حاجه من البودي جارد الي عالفيلا
في محل حاجات حلوة هنا
ولقيت اسر داخل..
بتعملي اية هنا
بسأله لو في محل حاجات حلوة هنا
ممكن تدخلي!
دخلت ومكنتش فاهمه هوا متعصب ليه مني
طب جبتلي حاجه حلوة
لاء مجبتش
طيب اخرج اجيب
لاء
بصيت للارض بحزن ولاقيته طالع وسايبني
هو انت مش هتاكل
بتعملي اية هنا
بسأله لو في محل حاجات حلوة هنا
ممكن تدخلي!
دخلت ومكنتش فاهمه هوا متعصب ليه مني
طب جبتلي حاجه حلوة
لاء مجبتش
طيب اخرج انا اجيب
لاء
بصيت للارض بحزن ولاقيته طالع وسايبني
هو انت مش هتاكل
انا كلت بره
قعدت على الكرسي وانا حابسه كميه دموع رهيبه ومبقتش عارفه اتعامل معاه ازاي الساعه جت 10 وهو حتي منزلش يشوفني
طلعت عشان انام ولاقيته نايم على الكنبه فا اتنهدت وروحت انام على السرير
نمت حوالي ساعتين وصحيت من صوته وانا فاكره انه صاحي بس بصيت وكان نايم وبيقول كلام غريب فا قولت اكيد دا تأثير انه مرهق اوتعبان وقومت قربت ناحيته كان سخن جدا اټخضيت وصحيته مكنش في وعيه اوي فا سندته لحد السرير
تؤ تؤ تؤ
بس بس اهدا ريح جسمك متخفش انا هعملك حاجه سخنه بسرعه
مسك ايدي لاء
حطيت ايدع بهدوء
مكنش دريان بحاجه عملتله ينسون وعملتله كمدات ولما السخونيه نزلت كملت نوم انا على الكنبه
الصبح صحيت وببص جمبي ملقتوش! ولقتني عالسرير! فا استغربت ونزلت سألت الداده الى موجوده عليه
هوا اسر راح فين
راح شغله يا استاذه
ازاي دا كان تعبان! لحسن يتعب تاني
طلعت غيرت هدومي وقررت اروحله ومعرفش جبت الجراءه دي منين خرجت للبودي جارد
لو سمحت
اؤمري يا فندم
وقفلي تاكسي يوديني الشركه
روحت فعلا ولحد ما نزلت وبقيت قدمها حسيت انوه انا عيل صغير يجدعان عايزه ارجع تاني
فكرت شوية ولكن فعلا كنت قلقانه عليه وقررت اطلع وركبت الاسانسير..
احم على فكره
افندم 
انتي طالعه اخر دور مش كدا
ايوا
دا خاص بالرؤساء
اها عارفه
خرجنا من الاسانسير ولاقيته بيبصلي بستغراب ميعرفش ان جدي صاحب الشركه بقي.
هو حضرتك جديده هنا
انا ليلي السيوفي
اه انا اسف جدا اتشرفت بحضرتك
ولا يهمك هو مكتب استاذ اسر ف
مكملتش الجملة وحسيت بحد ورايا وطبعا عرفت دا مين..
استاذ اسر اهو استاذن انا بعد اذنكم
لفيت وبصتله وكان
 

انت في الصفحة 1 من 6 صفحات